مصر تستحوذ على 24% من الصفقات الاستثمارية للشركات التكنولوجية الناشئة بإفريقيا

مصر تحظى بريادة إقليمية في مجال جذب الاستثمارات في الشركات الناشئة بالشرق الأوسط وإفريقيا
مصر تحظى بريادة إقليمية في مجال جذب الاستثمارات في الشركات الناشئة بالشرق الأوسط وإفريقيا
هل الموضوع مفيد؟
شكرا

تستكمل وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات مشروعاتها ومبادراتها لتشجيع الشباب على العمل الريادي والابتكاري لخلق فرص عمل غير تقليدية وتطوير حلول تكنولوجية مبتكرة، في إطار الجهود المبذولة لرعاية الإبداع التكنولوجي لدى الشباب وتقديم الدعم في مجال ريادة الأعمال.


وفي هذا السياق، أوضح الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، أن تحفيز ريادة الأعمال المرتكز على الإبداع الرقمي يعد أحد أهم محاور إستراتيجية وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لبناء مصر الرقمية، وركيزة أساسية لتعزيز مكانة مصر على خريطة صناعة الاتصالات والتكنولوجيا الدولية، مشيرًا إلى أن مصر تحظى بريادة إقليمية في مجال جذب الاستثمارات في الشركات الناشئة بالشرق الأوسط وإفريقيا، إذ استحوذت الشركات التكنولوجية المصرية الناشئة على أكبر عدد من الصفقات الاستثمارية بقارة إفريقيا، بنحو 24% من إجمالي عدد صفقات القارة في 2020.

وأشار طلعت إلى أن الابتكار هو أحد المقومات الأساسية لبناء اقتصاد المعرفة ومحرك رئيس للتنمية الاقتصادية، ولهذا تحرص وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات على توفير الإمكانيات لخلق البيئة الداعمة للعمل الريادي والابداعي لدى الشباب في أنحاء الجمهورية عبر نشر مراكز إبداع مصر الرقمية، ومساعدة رواد الأعمال لتطوير أفكارهم وتحويلها إلى منتجات ذات قيمة مضافة، ودعم الشركات الناشئة وتفعيل دورها في منظومة التحول الرقمي.

ويقوم مركز الإبداع التكنولوجي وريادة الأعمال بتنفيذ عدد من البرامج، لتحفيز الابتكار التكنولوجي وريادة الأعمال بدءًا من تعزيز تلك الثقافة في المجتمع الطلابي مرورًا بتقديم الدعم المالي والفني واللوجيستي لرعاية مشروعاتهم الابتكارية وعرض منتجاتهم النهائية فى الأسواق العالمية، واستطاع المركز خلال العام الحالي فقط خلق 4025 فرصة عمل من البرامج المقدمة للشركات الناشئة، إضافة إلى تقديم الدعم والتدريب لعدد 766 رائد أعمال، وتسعى الوزارة حاليًا لنشر مراكز الإبداع الرقمي في المحافظات تحقيقًا لمبدأ العدالة في التنمية.

ونفذت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المرحلة الأولى لمشروع مراكز إبداع مصر الرقمية لإتاحة الفرص للشباب بالمحافظات للابتكار وإطلاق العنان لفكرهم الخلاق، إذ تضم المراكز مسرعات وحاضنات الأعمال ويتم عن طريقها تنفيذ عدد من البرامج لتدريب الشباب على مختلف تخصصات علوم الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وكذلك في مهارات ريادة الأعمال، إضافة إلى تنظيم مسابقات الابتكار لتشجيع طلاب الجامعات ورواد الأعمال فى المحافظات على تأسيس مشروعاتهم الريادية في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، إذ تم الانتهاء من التشغيل المبدئي لخمسة مراكز في الجامعات في كل من: المنصورة، والمنوفية، والمنيا، وسوهاج، وقنا، ويجرى حاليًا العمل على إنشاء خمسة مراكز أخرى في: الإسماعيلية، وأسوان، والقاهرة، والجيزة، ومدينة المعرفة بالعاصمة الإدارية الجديدة، وجاري تخطيط المرحلة الثالثة من المشروع لإطلاق المراكز فى محافظات إضافية، إذ تم توقيع بروتوكولات تعاون مع جامعتي بنها والفيوم لإنشاء مراكز جديدة بها، كما تم التباحث من أجل إنشاء مركز آخر بمحافظة كفر الشيخ.

كما تتعاون هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات التابعة لوزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات مع مركز تحديث الصناعة، وشركة سيمنز مصر لإنشاء وتجهيز أول مركز إبداع من الجيل الصناعي الرابع في مصر وذلك بمدينة المعرفة بالعاصمة الإدارية الجديدة، إذ يستهدف المركز التوعية بتقنيات الثورة الصناعية الرابعة وتطبيقاتها العملية بالمصانع الذكية، وتبني التكنولوجيا المتقدمة في التصنيع المحلى، فضلًا عن التدريب على تقنيات الأتمتة والرقمنة، وتقديم الدعم اللازم فى مجالات تحفيز الابتكار الصناعي وتصميم المصانع الذكية بما يسهم في نقل المعرفة، وتطوير القطاع الصناعي.

ولتنمية الشركات الصغيرة والمتوسطة والمهنيين المستقلين، تم إطلاق منصة "فرصتنا.. رقمية" والتي يتم عن طريقها تخصيص نسبة 10% من مشروعات مصر الرقمية لهذه الشركات عبر المنصة، وفي هذا الصدد تم إسناد 16 مشروعًا بقيمة إجمالية 44 مليون جنيه لشركات صغيرة ومتوسطة ويجري حاليًا التحضير للدفعة الثانية من المشروعات.

كما تم إطلاق مبادرة "منصة إطلاق الشركات الناشئة"  Startup Launchpad بالشراكة مع الجامعة الأمريكية كعضو في برنامج كلية Babson العالمية، إذ تهدف المبادرة إلى الإسهام في تحفيز بيئة الابتكار التكنولوجى في مصر عبر بناء قدرات الشباب في مجال ريادة الأعمال لتأسيس مشروعات ترتكز على حلول تكنولوجية مبتكرة.

وتخرج من الدورة الأولى للمبادرة 13 شركة ناشئة في مجالات الذكاء الاصطناعي وعلوم البيانات، ومنصات التجارة الإلكترونية، والحوسبة السحابية، وتطوير الألعاب الرقمية، وتطوير التطبيقات والمواقع الإلكترونية.

كما أطلقت هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات "إيتيدا" بالتعاون مع شركة "فيزا" العاملة في مجال الدفع الرقمي والتكنولوجيا برنامجًا تدريبيًا لرواد الأعمال والشركات الناشئة في مجال التكنولوجيا المالية، لتعزيز قدراتهم وزيادة فرص تطبيق الحلول الابتكارية عبر توفير مجموعة شاملة من الخدمات والمزايا.

واستجابة لرغبات عدد كبير من طلاب الجامعات، تم الإعلان عن البدء في دورة جديدة خلال الشهر الحالي ضمن برنامج بناء قدرات طلبة وخريجي الجامعات في مجال الإبداع وريادة الأعمال InnovEgypt، وهو برنامج تدريبي على مسارات ومهارات الابتكار وريادة الأعمال يستهدف طلاب الجامعات المُختصين بتكنولوجيا المعلومات والاتصالات.

هل الموضوع مفيد؟
شكرا
اعرف / قارن / اطلب